الصفحة الرئيسية
بحث :
محلي
عربي دولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الإثنين، 06 شوال 1445هـ الموافق 15 أبريل 2024 الساعة 12:19:39 م
انهيار المنظومة القانونية والأخلاقية الغربية .. ألمانيا أنموذجاً انهيار المنظومة القانونية والأخلاقية الغربية .. ألمانيا أنموذجاً
من أبرز نتائج العملية البطولية طوفان الأقصى أنها أزالت آخر ورقة توت كانت الأنظمة الغربية والأمريكية تتستر خلفها لتخفي قبحاً لا مثيل له فيما يتعلق بعلاقاتها الدولية وموقفها من حقوق الإنسان والشعوب بشكل عام.
اصابة عدد من النازحين الفلسطينيين جراء اطلاق العدو النار تجاههم عند شارع الرشيد بغزة اصابة عدد من النازحين الفلسطينيين جراء اطلاق العدو النار تجاههم عند شارع الرشيد بغزة
أصيب عدد من النازحين الفلسطينيين برصاص العدو الصهيوني، اليوم الإثنين، خلال محاولتهم العودة إلى منازلهم شمال قطاع غزة.
ارتفاع أسعار الذهب بفعل التوتر في الشرق الأوسط ارتفاع أسعار الذهب بفعل التوتر في الشرق الأوسط
ارتفعت أسعار الذهب اليوم الإثنين، من أدنى مستوياتها الذي سجلته على نحو قياسي في الجلسة السابقة، بفعل تصاعد التوتر في الشرق الأوسط.
الدوري الإنجليزي: أستون فيلا يفوز على أرسنال بثنائية نظيفة الدوري الإنجليزي: أستون فيلا يفوز على أرسنال بثنائية نظيفة
وجه أستون فيلا ضربة قوية لآمال مضيفه أرسنال في التتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم، بعد فوزه عليه بثنائية نظيفة، الليلة الماضية، في المرحلة الـ33 من المسابقة.
اخر الاخبار:
اخر الاخبار مساعد وزير الدفاع يتفقد المرابطين في محور همدان بن زيد
اخر الاخبار الدكتور أبولحوم والمساوى يدشنان مشاريع التحسين بمحافظة تعز
اخر الاخبار اجتماع برئاسة أبو لحوم يناقش تنفيذ حزمة مشاريع تمكين اقتصادي في تعز
اخر الاخبار انهيار المنظومة القانونية والأخلاقية الغربية .. ألمانيا أنموذجاً
فارسي
اسباني
الماني
فرنسي
انجليزي
روابط rss
  تقارير وتحقيقات
صفقة التبادل المرتقبة.. المقاومة تميل للرفض والعدو الصهيوني يحسم أمره
صفقة التبادل المرتقبة.. المقاومة تميل للرفض والعدو الصهيوني يحسم أمره

صفقة التبادل المرتقبة.. المقاومة تميل للرفض والعدو الصهيوني يحسم أمره


صنعاء- سبأ: مرزاح العسل

في ظل الحديث المتداول عن وجود خلافات كبيرة بين كيان العدو الصهيوني وحركة المقاومة الإسلامية حماس حول إنجاز صفقة تبادل الأسرى المرتقبة.. يبدو أن الأمور تتجه إلى طريق مسدود ولا يمكن لحماس والمقاومة الفلسطينية الموافقة على صفقة لا تلبي مطالبها العادلة والمرنة.

وبينما تتواصل المحادثات في العاصمة القطرية الدوحة، لإبرام اتفاقية هدنة وصفقة تبادل أسرى، تؤكد مصادر مُطلعة على تفاصيل المحادثات، أن حركة حماس تميل إلى رفض العرض، بينما أعلنت هيئة البث الصهيونية، اليوم الاثنين، أن مفاوضات وقف إطلاق النار في القطاع المُحاصر منذ أشهر، وصلت إلى طريقٍ مسدود.

وتقول المصادر بحسب ما نقلته الميادين: إن العدو يريد تخفيض معدلات أعداد المعتقلين الفلسطينيين بشكلٍ كبير، وواضح أنّ العدو بحكومته المتطرفة لا يريد التوصل لاتفاق وليسوا جادين بمفاوضاتهم وما يتم هو فقط محاولة لكسب الوقت.

وتضيف المصادر بالقول: "يحاول نتنياهو وحكومته ومتطرفوه إظهار تجاوبهم ومشاركتهم بالمفاوضات فقط لامتصاص الضغوط الداخلية والخارجية".

في وقت سابق اليوم، روجت وسائل إعلام العدو الصهيوني، بأن كيان الاحتلال تجاوب مع المقترح الأمريكي فيما يتعلق بأعداد الأسرى الفلسطينيين المنوُي الإفراج عنهم وكذلك موافقته على عودة سكان شمال قطاع غزة.

ونقلت عن مسؤول صهيوني كبير، قوله: "وافقت "إسرائيل" على إطلاق سراح نحو 700 أسير فلسطيني، منهم نحو 100 محكومون مؤبدات، مقابل 400 تم الاتفاق عليهم في قمة باريس.. بالإضافة إلى ذلك، تجري المفاوضات حول الشروط التي تسمح بعودة سكان غزة إلى المناطق الوسطى والشمالية من قطاع غزة".

وبحسب المسئول الصهيوني أيضًا، فقد تم منح الوفد الصهيوني هذه المرة تفويضًا أوسع في المفاوضات مقارنة بالرحلات السابقة.. ولم ترد حماس حتى الآن على العرض.

وتقول هيئة البث الصهيونية: إن الطريق اُغلق بسبب مطالب حماس، حيث رفضت الحركة بقاء قوات صهيونية في غزة خلال الهدنة.. كما ذكر مسؤول صهيوني أن "تل أبيب" وافقت على دفع أثمان باهظة في المفاوضات الأخيرة بالدوحة، في حين تعنتت الحركة.

وتشدد الهيئة على أن الكيان المُحتل لن يكون له حق الفيتو على قائمة المفرج عنهم مقابل الجنديات، بل وافق على الإفراج عن سبعة أسرى محكومين بالمؤبد مقابل كل جندية.

وتأتي هذه التطورات وسط ضغوط أمريكية واضحة تفرضها واشنطن على الكيان الغاصب، من خلال وزير خارجيتها أنتوني بلينكن، لإحراز تقدم في المحادثات والوصول إلى صفقة خلال أيام.

فيما يرى مراقبون أن ما كان يجري هو مخاض ما قبل ولادة الصفقة، وأن الوصول إلى بحث التفاصيل والخلافات بشأنها لا يعني فشل المفاوضات وسط احتمالات أن يتنازل كل طرف من أجل الوصول لصيغة نهائية.

وعلى الرغم من ذلك أكدت حركة حماس مراراً وتكراراً خلال الأيام الماضية، أن المواقف لا تزال متباعدة بينها وبين الجانب الصهيوني فيما يتعلق بصفقة تبادل الأسرى المرتقبة ووقف إطلاق النار في قطاع غزة.

وكانت أمريكا قد قدمت السبت الماضي، خلال المفاوضات في الدوحة مقترحا قالت إنه يُقرب وجهات النظر فيما يتعلق بعدد الأسرى الفلسطينيين المسجونين الذين يتعين على الكيان المُحتل إطلاق سراحهم مقابل كل أسير تفرج عنه حركة حماس خلال هدنة جديدة محتملة في غزة.

وشمل المقترح المذكور إطلاق سراح 40 محتجزاً صهيونياً من أصل 130 لدى حماس، مع وقف إطلاق النار ستة أسابيع.. كما طرح المقترح فكرة تخفيف شروط عودة السكان إلى شمال غزة.

وكان المسؤول الكبير في حركة حماس سامي أبو زهري، قد أكد لوكالة أنباء "رويترز"، أن الحركة سبق أن قدمت اقتراحاً سابقاً هذا الشهر، وصفه العدو الصهيوني بغير الواقعي، يقضي بأن تفرج سلطات العدو ما بين 700 وألف سجين فلسطيني مقابل تحرير أسرى صهاينة من الإناث والقاصرين وكبار السن والمرضى.

وحمل أبو زهري العدو الصهيوني المسؤولية عن عدم التوصل إلى اتفاق لأنه يرفض حتى الآن الالتزام بإنهاء الهجوم العسكري وسحب قواته من قطاع غزة والسماح للنازحين بالعودة إلى منازلهم في الشمال.

وجاء هذا التطور بعدما كشف مصدر عربي مطلع في وقت سابق، أن هناك اتفاقاً على فكرة إطلاق سراح 40 صهيونياً وعلى أيام التهدئة وهي ستة أسابيع، أما التفاصيل الخلافية فهي عدد الفلسطينيين الذين سيتم إطلاق سراحهم وهويتهم، فضلاً عن موضوع عودة النازحين إلى شمال غزة.

وقال المصدر: إنه رغم مغادرة رئيسي جهازي الموساد ديفيد برنياع والشاباك رونين بار قطر ليلة السبت إلا أن وفد مفاوضات من ضباط كبار بقي في الدوحة لمواصلة التفاوض.

وفي وقت سابق نفى مصدر قيادي في حركة حماس، صحة الأخبار المتداولة بشأن رفض الحركة مقترحات وقف إطلاق النار.

وقال المصدر في تصريحات لـ"شبكة قدس" الإخبارية: إن ما تنشره بعض وسائل الإعلام العربية من أخبار عن اتفاقات التهدئة وموقف الحركة منها "غير صحيح"، وهو "يهدف إلى التشويش على موقف المقاومة ويتماشى مع موقف الاحتلال للضغط على الحاضنة الشعبية وإرباك الشارع الفلسطيني".

في السياق ذاته، يرى الخبير في الشأن الصهيوني عزام أبو العدس، أن إمكانية إتمام الصفقة في الأمد المنظور أمر مستبعد.. مشيرا إلى أن صفقة الأسرى تتعلق بشروط المقاومة، والتي لا يمكن في حال من الأحوال التنازل عنها.

وأوضح أبو العدس أن الحديث ليس عن صفقة أسرى ولكن عن حالة من التسوية السياسية يتم فيها تغيير الواقع الراهن.

وفي وقت سابق اليوم، هاجمت حركة حماس الدَّجَل السياسي الذي يمارسه نتنياهو، الذي وصفته بمجرم الحرب ورأس الشر.. منتقدة استخدامه للدين لغايات سياسية.

وقالت الحركة، في تصريح صحفي نشرته على قناتها على تيليجرام: إنّ نتنياهو يستخدم الخطاب الديني لتحقيق غاياته السياسية الإجرامية، من خلال تصعيد حرب الإبادة التي يشنّها ضد الشعب الفلسطيني في قطاع غزة.

ووصفت الحركة تهديدات نتنياهو باستهداف قياداتها، وعزمه على تنفيذ جريمته الكبرى في رفح، أنّه تحدٍّ وقح، لكلّ الدعوات والمواقف الدولية التي حذّرت من أنّ عملية عسكرية في رفح المكتظة بالنازحين ستؤدي إلى كارثة.

وشدّدت على أنّ جرائم الحكومة الصهيونية برئاسة نتنياهو ومن معه من المستوطنين المتطرّفين، مدفوعة بتُرَّهات وأساطير دينية.

كما أكّدت الحركة أنّ قتل الأطفال والنساء والشيوخ، وتجويع المدنيين، وحرق المباني وتدميرها، هي جرائم ليس لها مثيل في التاريخ الحديث.. قائلة: إنّ هذه الجرائم ستُخَلِّد كيان الاحتلال كعنوانٍ للشرّ والإجرام الذي لم يمرّ على البشرية مثيل له في كل العصور.

الجدير ذكره أن حركة حماس والمقاومة الفلسطينية تتمسك بعودة النازحين إلى شمال قطاع غزة فضلا عن وقف دائم لإطلاق النار، ووقف العدوان الذي أسفر عن ارتقاء أكثر من 32226 شهيداً و74518 إصابة منذ السابع من أكتوبر الماضي -بحسب إحصاءات رسمية-، فيما يرفض الجانب الصهيوني هذا الأمر.

  المزيد من (تقارير وتحقيقات)  

انهيار المنظومة القانونية والأخلاقية الغربية .. ألمانيا أنموذجاً


حجة.. أجواء عيدية فريدة في ظل موروث شعبي غني وعادات وتقاليد أصيلة


دخول اليمن المعركة شكل عامل ضغط كبير على العدو الصهيوني جعله يعيد حساباته


صنعاء.. 50 ألف زائر للمواقع السياحة والسدود في أول وثاني أيام العيد


كميني الزنة وحي الأمل.. دليل على قدرة المقاومة الفلسطينية على مفاجأة العدو وضربه


"أبو جبريل" لـ(سبأ): الرواية الصهيونية حول أبناء وأحفاد هنية كاذبة وعدم منطقية


رغم جرائمه الفظيعة.. الكيان الصهيوني يتلقى هزيمة مُطلقة في حربه على غزة


اليمنيون في المواسم والمناسبات الدينية .. أعيادهم جبهاتهم


ثبات الفلسطينيين أمام الوحشية الصهيونية في غزة على طريق تحرير القدس والأقصى


موقف اليمن المناصر لفلسطين .. يتصدر حديث الأحرار المشاركين في مؤتمر فلسطين بالعاصمة صنعاء


خدمات الوكالة شعار المولد النبوي الشريفمدونه السلوك الوظيفي  الذكرى السنوية للشهيد الرئيس صالح الصماد 1445 هـ
  مكتبة الصوت
موجز سبأ 04-شوال-1445
[04 شوال 1445هـ الموافق 13 أبريل 2024]
موجز سبأ 03-شوال-1445
[03 شوال 1445هـ الموافق 12 أبريل 2024]
موجز سبأ 02-شوال-1445
[02 شوال 1445هـ الموافق 11 أبريل 2024]
موجز سبأ 01-شوال-1445
[01 شوال 1445هـ الموافق 10 أبريل 2024]
جمعة رجبالموصلات
العدوان الأمريكي السعودي
استشهاد مواطن وإصابة آخر بإنفجار جسم من مخلفات العدوان بمديرية صرواح بمأرب
[22 رمضان 1445هـ الموافق 01 أبريل 2024]
إصابة خمسة مواطنين بغارة لطائرة مسيرة تابعة لمرتزقة العدوان في مقبنة بتعز
[18 رمضان 1445هـ الموافق 28 مارس 2024]
انفجار جسم من مخلفات العدوان يتسبب في بتر رجل شاب بمديرية الدريهمي بالحديدة
[17 رمضان 1445هـ الموافق 27 مارس 2024]
مؤتمر صحفي لوزارتي حقوق الإنسان والخارجية بمرور تسع سنوات من العدوان والحصار
[16 رمضان 1445هـ الموافق 26 مارس 2024]
إحصائية تسعة أعوام من العدوان والحصار في مؤتمر صحفي لـ"عين الإنسانية"
[15 رمضان 1445هـ الموافق 25 مارس 2024]
يمن نتشعار امريكا تقتل الشعب اليمني