الصفحة الرئيسية
بحث :
محلي
عربي دولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الأحد، 11 ذو القعدة 1445هـ الموافق 19 مايو 2024 الساعة 07:49:31 م
الرئيس المشاط يحث قيادة وزارة الزراعة على تحمل مسؤوليتها وأن تكون سداً منيعاً لإفشال المؤامرات الرئيس المشاط يحث قيادة وزارة الزراعة على تحمل مسؤوليتها وأن تكون سداً منيعاً لإفشال المؤامرات
التقى فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، قيادات وزارة الزراعة والري، واللجنة المشكلة لتحديد أصناف المبيدات المسموح بها للاستخدام الزراعي.
رئيس جمعية الهلال الأحمر الإيراني: رجال الإنقاذ يبحثون في كل الاتجاهات رئيس جمعية الهلال الأحمر الإيراني: رجال الإنقاذ يبحثون في كل الاتجاهات
أكد رئيس جمعية الهلال الأحمر الإيراني، بیرحسین کولیوند، أن 40 فريقاً للرد السريع يقومون بالبحث في كافة الاتجاهات للعثور على المروحية التي تقل رئیس الجمهوریة ورفاقه.
البيرو تسجل أدنى معدل تضخم سنوي بين الاقتصادات الرئيسة في المنطقة البيرو تسجل أدنى معدل تضخم سنوي بين الاقتصادات الرئيسة في المنطقة
أعلن البنك المركزي بالبيرو اليوم الأحد، عن تسجيل أدنى معدل تضخم سنوي من بين الاقتصادات الرئيسية في المنطقة، في أبريل الماضي عند 2.4 في المائة.
منتخب إب يتوج بلقب بطولة تجمع الدورات الصيفية منتخب إب يتوج بلقب بطولة تجمع الدورات الصيفية
توج منتخب محافظة إب، بلقب بطولة تجمع المدارس الصيفية لكرة القدم، نظمتها اللجنة العليا للأنشطة والدورات الصيفية بمشاركة منتخبات، إب، تعز، الضالع والبيضاء.
اخر الاخبار:
اخر الاخبار وقفات في مديريات ذمار تبارك إعلان المرحلة الرابعة من التصعيد
اخر الاخبار جيش العدو الصهيوني يقر بمصرع ضابطٌ جراء شدّة المعارك شمال قطاع غزة
اخر الاخبار تفقد الدورات الصيفية في مديرية الثورة بأمانة العاصمة
اخر الاخبار رئيس جمعية الهلال الأحمر الإيراني: رجال الإنقاذ يبحثون في كل الاتجاهات
فارسي
اسباني
الماني
فرنسي
انجليزي
روابط rss
  تقارير وتحقيقات
مدارس مدينة الحديدة تتنفس الصعداء بأكبر مشروع منظومة طاقة شمسية
مدارس مدينة الحديدة تتنفس الصعداء بأكبر مشروع منظومة طاقة شمسية

مدارس مدينة الحديدة تتنفس الصعداء بأكبر مشروع منظومة طاقة شمسية




الحديدة - سبأ : تقرير جميل القشم

طوت مدارس مدينة الحديدة جزءا من معاناة موجات الحر الشديد التي تكاد تشوي أجساد الطلاب والمعلمين الذين ظلوا طيلة عقود من الزمن يحلمون بنسمة هواء باردة، في ظل مشكلة انقطاع الكهرباء وعدم توفر السبل الكافية للخدمة.

عاش طلاب المدارس ومعلموهم في بيئة تعليمية غير ملائمة جراء الحرارة الشديدة التي تتسبب بأمراض جلدية وتسرب عدد كبير من الطلاب علاوة على ما يترتب على ذلك من معاناة نفسية ووضع قاس يصعب معه استيعاب الدروس وفهمها.

تسببت الحرارة المرتفعة بتداعيات خطيرة على سير العملية التعليمية، وفاقم العدوان والحصار من معاناة طلاب المدارس جراء أزمة الكهرباء وصولا إلى انقطاعها، وما ترتب عليها من توقف وسائل التبريد والتكييف.

ماساه حقيقية تعذر معها على العديد من الأسر إرغام أبنائها للذهاب الى المدارس، والتي بدت فصول بعضها خالية من الطلاب، فيما البعض الآخر لا يتواجد فيها سوى عدد قليل، يكابدون الحرارة بلا أجهزة تكييف أو مراوح وأخرى أغلقت تماما.

واجهت مدارس مديريات مدينة الحديدة معضلات كبيرة في البحث عن بدائل وخيارات تساهم في استقرار وانضباط العملية التعليمية، وتوفير الجو الملائم لمواجهة موجة الحر ومنع غياب وتسرب الطلاب، الا أن الإمكانات المادية مثلت العائق الأكبر لبقاء المشكلة.

وحسب أحد مديري المدارس، إن من ضمن أحد الحلول التي تم اللجوء إليها تحويل فترات التدريس إلى المساء بدلاً عن الصباح، وهو أمرٌ يحدُّ من المشكلة لكنه لا يحلها، إذ أن دوام المساء يتعارض مع جداول أعمال الأسر التهامية والمعلمين ممن لديهم أعمال أخرى.

وأمام هذه المعضلة حاول الأهالي لفت انتباه الجهات المسؤولة التي أغلقت أبوابها أمامهم لعقود دون حلول جذرية، وهي معضلة تتعلق بخدمة الكهرباء التي بالكاد تكون غائبة في المحافظة وتعاني في أحسن أحوالها من تراكمات خروجها عن الخدمة، وهكذا كانت تظل المشكلة تراوح مكانها عاماً إثر آخر.

اتجهت الحلول منذ مطلع العام 2021م لإيجاد معالجات طارئة بموازاة الحل الجذري للمشكلة التي تسببت بمعاناة مزدوجة للمعلم والطالب على حد سواء، وبادرت السلطة المحلية بالمحافظة إلى تقييم حجم الكارثة وتداعياتها بتقرير شامل تضمن آلية للحل لوضع هذه المدارس.

ومن بين ركام التحديات، قضت توجيهات عاجلة من القيادة الثورية ممثلة بالسيد عبد الملك الحوثي ورئيس المجلس السياسي الأعلى، بسرعة إيجاد حلول طارئة لحل مشكلة مدارس محافظة الحديدة، وبشكل مستقل عن بقية الملفات الخاصة بالكهرباء التي لا تبدو قريبة الحل.

استقرت التوجيهات في إنجاز منظومة كهربائية بالطاقة الشمسية خاصة بكل مدرسة، وشرع المختصّون خلال فترة قصيرة في تنفيذ المشروع مدرسة تلو مدرسة بدءاً من المدارس الكبيرة وفق جدول أولويات جرى تحديده بالتنسيق مع السلطة المحلية ومكتب التربية بالمحافظة.

وفي غضون أسابيع نجح القائمون على المشروع في بدايته في تزويد أكثر من 66 مدرسة بعموم مديريات مدينة الحديدة التي يستفيد منها أكثر من 50 ألف طالبا وطالبة، بتكلفة إجمالية تتجاوز 420 مليون ريال.

واعتبر محافظ الحديدة، محمد عياش قحيم، المعالجات التي اتخذت في اطار هذا المشروع، انجازا نوعيا يترجم استشعار القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى للمسئولية ومدى الحرص على مساندة السلطة المحلية بالمحافظة على تخفيف معاناة شريحة هامة من سكان المحافظة وهم طلاب المدارس.

وأوضح قحيم، أن قيادة السلطة المحلية تعمل على التنسيق مع الجهات المعنية، لتوسعة مشروع منظومة الطاقة الشمسية ليشمل بقية المدارس في مديريات تهامة والمستشفيات والمرافق العامة والمنشآت الخدمية لتوفير احتياجها للكهرباء عبر الطاقة البديلة لتجاوز تحديات خدمة الكهرباء.

ووفق تقارير رسمية، فإن خطة المرحلة الراهنة ترتكز على تنفيذ حلول جذرية لمشكلة كهرباء الحديدة عبر إنجاز مشروع وطني عملاق، من شأنه وضع حد لمعاناة المواطنين في الساحل التهامي الناجمة عن انقطاع الكهرباء سيتم الكشف عنه لاحقا.

وقوبل هذا المشروع بارتياح كبير لأولياء أمور الطلاب والطالبات والوسط التربوي الذي عبر عن الامتنان للجهود التي بذلت في توفير منظومات طاقة شمسية مع كامل ملحقاتها لكل مدرسة في مديريات الميناء والحوك والحالي.

اذ تقول أم لثلاثة طلاب : ارتفاع الحرارة خصوصا في فصل الصيف تخنق الجميع في ظل الظروف الراهنة، لافتة إلى أن الفصول الدراسية التي تكتظ بالطلبة خاصة مع عدم توفر المكيفات والمراوح والكهرباء تسببت بأمراض ووضع صحي كارثي وانتقال العدوى وهروب من التعليم.

وثمنت استجابة القيادة لمعالجة هذه المشكلة ودور الجهات التي بادرت لتوفير هذه المنظومات الشمسية للمدارس للحفاظ على صحة الأبناء ومراعاة وضعهم النفسي داخل الفصول الدراسية بما يساعدهم على البقاء في المدارس.

فيما عبر مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة، عمر بحر، عن الشكر لدور قائد الثورة والمجلس السياسي الأعلى وحكومة الانقاذ ووزير المالية والسلطة المحلية بالمحافظة وصندوق دعم احتياجات محافظة الحديدة، في انجاز هذا المشروع استشعارا لمعاناة طلاب ومعلمي المدارس.

وفيما يعاني سكان محافظة الحديدة من ارتفاع درجة الحرارة والتي تصل إلى 40 درجة صيفا، يظل الأمل مرهونا بمعالجة وضع أكثر من ألف و400 مدرسة في عموم مديريات المحافظة لتوفير أنظمة طاقة شمسية خصوصا المدارس غير المرتبطة بالتيار الكهربائي وتزويدها بأدوات التبريد.

  المزيد من (تقارير وتحقيقات)  

المقاومة الإسلامية في لبنان ترفع من نسق عملياتها العسكرية ضد العدو الصهيوني


معركة "طوفان الأقصى" المباركة.. العدو الصهيوني لا يكِل ولا يمِل من الهزائم


في ذكرى النكبة.. المقاومة الفلسطينية تعيد استحضار القضية الفلسطينية التي غيّبت طيلة عقود


"ملكة الفاكهة".. تستعيد رونقها والثقة في جودتها خلال المهرجان الأول للمانجو


العدو الصهيوني يتكبد خسائر شهرية بقيمة أربعة مليارات بسبب الحصار اليمني


المرحلة الرابعة من التصعيد خطوة استراتيجية تعزز موقف المقاومة الفلسطينية سياسيا وعسكريا


كيان العدو الصهيوني يتكبد خسائر اقتصادية فادحة بعد عملية "طوفان الأقصى"


في ظل كارثة أكبر ونكبة ثانية بغزة.. الفلسطينيون يحيون الذكرى الـ76 للنكبة


المقاومة الفلسطينية تواصل عملياتها النوعية ضد العدو الصهيوني في غزة


مخاوف من تزايد حجم المجازر الصهيونية في حرب الإبادة الجماعية على غزة


خدمات الوكالة شعار المولد النبوي الشريفمدونه السلوك الوظيفي  الذكرى السنوية للصرخة في وجه المستكبرين 1445 هـ الدورات الصيفية 1445ھ - 2024م
  مكتبة الصوت
موجز سبأ 10-ذو القعدة-1445
[10 ذو القعدة 1445هـ الموافق 18 مايو 2024]
موجز سبأ 09-ذو القعدة-1445
[09 ذو القعدة 1445هـ الموافق 17 مايو 2024]
موجز سبأ 08-ذو القعدة-1445
[08 ذو القعدة 1445هـ الموافق 16 مايو 2024]
موجز سبأ 07-ذو القعدة-1445
[07 ذو القعدة 1445هـ الموافق 15 مايو 2024]
جمعة رجبالموصلات
العدوان الأمريكي السعودي
صعدة.. قوات العدو السعودي تستهدف منزل مواطن في مديرية باقم​
[18 شوال 1445هـ الموافق 27 أبريل 2024]
وزارة الصحة تدين جريمة مرتزقة العدوان في مديرية مقبنة بتعز
[18 شوال 1445هـ الموافق 27 أبريل 2024]
استشهاد ثلاث نساء وطفلتين بغارة لطيران مسير تابع لمرتزقة العدوان بتعز
[18 شوال 1445هـ الموافق 27 أبريل 2024]
استشهاد طفل بانفجار قنبلة من مخلفات العدوان في مديرية صرواح بمأرب
[11 شوال 1445هـ الموافق 20 أبريل 2024]
استشهاد مواطن بقصف مدفعي سعودي في منبه بصعدة
[07 شوال 1445هـ الموافق 16 أبريل 2024]
يمن نتشعار امريكا تقتل الشعب اليمني