بحث :  
رئيس الجمهورية يرأس اجتماعاً استثنائياً للجنة الأمنية العليا
رئيس الجمهورية يرأس اجتماعاً استثنائياً للجنة الأمنية العليا
[06/اغسطس/2013]

صنعاء - سبأنت:

رأس الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليوم اجتماعا استثنائيا للجنة الأمنية العليا جرى فيه مناقشه العديد من القضايا والموضوعات المتصلة بشؤون الأمن وتكريس النظام والقانون وتحديد وتسميه الاختراقات الأمنية التي تمت من قبل العناصر الإرهابية والتخريبية في مختلف المناطق .

واطلع الأخ الرئيس اجتماع اللجنة الأمنية علي طبيعة مباحثاته مع الرئيس الأمريكي باراك اوباما ووزراء الخارجية والدفاع والخزانة والعدل ومستشارو الرئيس لشؤون مكافحه الإرهاب والخطط الأمنية والموقف السياسي القوي للرئيس اوباما تجاه التسوية السياسية التاريخية في اليمن علي أساس المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية المزمنة وقراري مجلس الأمن ٢٠١٤ - ٢٠٥١ .

وتطرق الأخ الرئيس عبد ربه منصور هادي أيضا إلى لقاءاته ومباحثاته مع صندوق النقد الولي والبنك الدولي وبحث طبيعة التعاون الممكن خصوصا في الظروف الاستثنائية التي يمر بها اليمن.

وأكد الأخ الرئيس ان زيارته للولايات المتحدة الأمريكية قد ركزت على الأهداف السياسية والاقتصادية المطلوبة وفيما يتعلق بزيارته للملكة العربية السعودية أشار الأخ الرئيس إلى أن لقاءاته هناك بلقاء خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز وقال وجدنا من العاهل السعودي ولمسنا تفهمه الكامل للظروف الصعبة التي يمر بها اليمن خصوصا في المرحلة الانتقالية التي حددتها المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية المزمنة والتي وقعت برعاية خادم الحرمين وهو من اكبر الداعمين لتنفيذها بصورة دقيقه من اجل امن واستقرار ووحدة اليمن .

وأشار الأخ رئيس الجمهورية الى انه التقى ايضا بصاحب السمو الملكي النائب الثاني لرئيس الوزراء الأمير مقرن بن عبد العزيز وكذلك وزير الداخلية صاحب السمو الملكي الامير محمد بن نايف بن عبد العزيز والعديد من كبار المسئولين في المملكه العربية السعودية وفيما يتعلق بطبيعة الاجتماع وصفته الأمنية شدد الاخ الرئيس على ضرورة العمل الحازم والصادق وبما يكرس الأمن والاستقرار وملاحقة ومعاقبة كل المخلين به والمخربين أينما كانوا دون تهاون او تسويف .

وأشار الأخ الرئيس إلى ضرورة إثبات هيبة القانون والدولة وتطبيق الأنظمة بصورة دقيقة وأكد على ان التخريب المنظم خصوصا فيما يتعلق بقطع الكهرباء وأنابيب النفط هي عمليات تخريبية جنائية كبرى يجب ان يأخذ القضاء مجراه في حق مرتكبي تلك الأعمال التخريبية والذين يتسببون بأضرار بالغة على أبناء الوطن كله .

وفيما يتعلق بالنظام العسكري أشار الأخ الرئيس إلى ان النظام العسكري واضح والانضباطية العسكرية معروفة ولا تتجزأ وعلى المسئولين في وزارتي الدفاع والداخلية التطبيق الصارم لتلك الأنظمة بحذافيرها وبالسرعة المطلوبة من اجل تلافي الأخطاء التي يرتكبها البعض او يعتقد انه بعيد عن المحاسبة.

حضر اللقاء مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الدفاع والأمن اللواء الركن على محسن صالح ومدير مكتب رئاسه الجمهورية نصر طه مصطفى .

سبأ

مدير مكتب الرئاسة يناقش مع غراندي الخطط الاحترازية لمواجهة كورونا
دورة تدريبية لفرق الاستجابة السريعة بعمران
مناقشة آلية توزيع المساعدات الغذائية بعمران
طيران العدوان يشن غارتين على محافظتي البيضاء وحجة
تفقد المراكز الصحية بمديريتي الزاهر والحميدات بالجوف
نزول ميداني لرصد مخالفات الإستنزاف في الطويلة بمحافظة صعدة
افتتاح مركز الحجر الصحي في الحزم بالجوف
طيران العدوان يشن عشر غارات على الحزم بالجوف
سبأ وشينخوا توقعان اتفاقية تعزيز التعاون الإعلامي
رئيس مجلس القضاء يرأس اجتماع للجنة المكلفة بمتابعة أوضاع السجون والسجناء