بحث :  
ترامب يواجه انتقادات واسعة بسبب اغتيال سليماني
ترامب يواجه انتقادات واسعة بسبب اغتيال سليماني
[04/يناير/2020]

واشنطن-سبأ:

واجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انتقادات واسعة بسبب قراره تنفيذ جريمة اغتيال قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، وما يثيره القرار من "مشاكل قانونية خطرة" حول السلطات الدستورية للرئيس.

فقد انتقدت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، الجمعة، مقتل قاسم سليماني في ضربة أمريكية ووصفت العملية بأنها "تصعيد خطير للعنف".

وقالت بيلوسي في تصريح لها "لا يمكننا تعريض أرواح القوات الأمريكية لخطر أكبر من خلال أعمال استفزازية وغير متناسبة. الغارة الجوية اليوم تزيد من خطر إثارة تصعيد خطير للعنف. أمريكا والعالم لا يمكنهما تحمل تصعيد التوترات إلى درجة اللاعودة".

وأضافت "نفذت الإدارة هجمات اليوم في العراق ... دون إذن (الكونغرس) لاستخدام القوة العسكرية ضد إيران. وبالإضافة إلى ذلك، اتخذت هذه الإجراءات دون استشارة الكونغرس".

من جهته، أعرب رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي عن أسفه لأن الرئيس دونالد ترامب لم يُخطر الكونغرس مسبقا بالغارة التي أدت إلى مقتل سليماني.

وقال النائب الديمقراطي عن ولاية نيويورك إليوت إنغل في بيان إن "هذه الضربة تمت بدون إخطار الكونغرس أو التشاور معه"، مضيفا:   "تنفيذ عمل بمثل هذه الخطورة من دون إشراك الكونغرس ينطوي على مشاكل قانونية خطرة ويشكل إهانة لصلاحيات الكونغرس".

وعبر إليوت في بيانه عن قلقه "إزاء تداعيات" هذه العملية، مضيفا: "هذه الضربة وقعت بدون ابلاغ الكونغرس أو التشاور معه" ما "يثير مشاكل قانونية خطرة ويشكل صفعة لسلطات الكونغرس".

بدوره ،قال جو بايدن النائب السابق للرئيس ترامب والمرشح للانتخابات التمهيدية للديموقراطيين إن "ترامب ألقى للتو إصبع ديناميت في برميل بارود وعليه أن يقدم توضيحات للشعب الأميركي"، مؤكدا أنه "تصعيد هائل في منطقة خطيرة أساسا".

واعتبر أن ترامب "مدين للشعب الأميركي بتفسير استراتيجيته للحفاظ على سلامة قواتنا وموظفي السفارة وموظفينا ومصالحنا".

فيما أكد بيرني ساندرز المرشح الآخر للانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي من جهته أن "التصعيد الخطير لترامب يقربنا أكثر من حرب كارثية أخرى في الشرق الأوسط".

وأضاف السناتور المستقل أن "ترامب وعد بإنهاء الحروب التي لا تنتهي لكن عمله هذا يضعنا على طريق حرب أخرى".

بدوره، علق رئيس منظمة "مجموعة الأزمات الدولية" روبرت مالي بالقول إن "رئيسا أقسم على جعل الولايات المتحدة في منأى عن حرب أخرى في الشرق الأوسط، أصدر في الواقع للتو إعلان حرب".

السيناتور الديمقراطي كريس مورفي ايضا من جهته تساءل عما إذا كانت القوات الأميركية قتلت سليماني "دون إذن مجلس الشيوخ".

وكتب مورفي متسائلا وفق وسائل الإعلام الأمريكية "هل اغتالت الولايات المتحدة ومن دون تفويض من الكونغرس، ثاني أقوى شخص في إيران، مع العلم أن ذلك قد يعني اندلاع حرب إقليمية ضخمة محتملة؟".

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أعلنت أمس الجمعة، أنها نفذت ضربة بالقرب من مطار بغداد في العراق، والتي استشهد فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

من جانب آخر، ما يزال مجلس الشيوخ الأمريكي يواجه إلى يوم أمس الجمعة طريقا مسدودا حول كيفية المضي قدما في محاكمة ترامب وذلك في الوقت الذي استمر فيه الخلاف بين قادة المجلس حول ما إذا كان يتعين دعوة كبار المسؤولين في البيت الأبيض للإدلاء بشهاداتهم.

وبعد توقف أعمال المجلس أسبوعين بمناسبة عطلة العام الجديد لم يتضح إلى الآن متى ستبدأ محاكمة ترامب.

وقال زعيم الأغلبية بالمجلس ميتش ماكونيل، وهو جمهوري، إن من غير الممكن أن تبدأ المحاكمة قبل أن ترسل رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي لائحة الاتهام التي تضم تهمتين موجهتين إلى ترامب في القضية والتي لم ترسلها بعد إلى مجلس الشيوخ.

ووافق مجلس النواب الذي يتمتع الحزب الديمقراطي بالأغلبية فيه في ديسمبر  الماضي على مساءلة ترامب لقيامه بالضغط على أوكرانيا لإجراء تحقيق بشأن جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي السابق الذي يحتمل أن ينافس ترامب في انتخابات الرئاسة هذا العام.

لكن كلا من ماكونيل وزعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ تشاك شومر يختلفان منذ أواخر العام الماضي على الطريقة التي سيتم بها إجراء المحاكمة.

وقال ماكونيل يوم أمس الجمعة إن مجلس الشيوخ ينبغي أن يمضي قدما ويبدأ المحاكمة ويحسم الخلاف على الشهود ”أثناء المحاكمة“ وذلك في تكرار لموقفه السابق. وأضاف أن المحاكمة على هذا النحو ستكون على غرار ما جرى في مساءلة الرئيس الأسبق بيل كلينتون قبل نحو عقدين.

وقال شومر الذي تحدث بعد ماكونيل يوم الجمعة إن على المجلس إجراء محاكمة نزيهة لترامب مع سماع الشهود وتقديم الوثائق ذات الصلة.

وأضاف شومر متحدثا في مجلس الشيوخ أنه لم تكن هناك قط محاكمة ”يُحرم فيها المجلس من سماع الشهود“ داعيا زعيم الأغلبية الجمهورية بالمجلس للالتزام بدعوة الشهود قبل بدء المحاكمة.


التدخلات الأمريكية في لبنان تثير مخاوف الأوساط اللبنانية
اليمن في مواجهة كورونا .. نتائج إيجابية مرضية
الرياضة في مواجهة كورونا .. من ينتصر ؟
إرتيريا وتحالف الشر السعودي الإماراتي
أسراب من الجراد تغطي سماء العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات
وزارة الصحة تنجح في الحد من تداعيات فيروس كورونا " كوفيد 19 "
العدوان على محافظة حجة..أضرار وتداعيات كارثية
القضاء الوطني إنجازات في التوثيق والتحقيق والتنسيق لمقاضاة العدوان دوليا
مواصلة لخطوات التطبيع..النظام الإماراتي والكيان الصهيوني يقيمان مشاريع مشتركة
مأساة آل سبيعيان في مأرب .. جريمة حرب ضد الإنسانية