الصفحة الرئيسية
بحث :
محلي
عربي دولي
اقتصاد
رياضة
آخر تحديث: الجمعة، 16 ذو القعدة 1445هـ الموافق 24 مايو 2024 الساعة 11:22:12 ص
القوات المسلحة ستعلن عن عمليات عسكرية عصر اليوم القوات المسلحة ستعلن عن عمليات عسكرية عصر اليوم
أفاد المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع، بأن القوات المسلحة اليمنية ستصدر بياناً مهماً عصر اليوم في المظاهرة المليونية بميدان السبعين بالعاصمة صنعاء للإعلان عن عمليات عسكرية في إطار المرحلة الرابعة من التصعيد.
في الـ231 للعدوان على غزة: العدو يقصف غزة مخلّفا عشرات الشهداء والجرحى في الـ231 للعدوان على غزة: العدو يقصف غزة مخلّفا عشرات الشهداء والجرحى
كثف العدو الصهيوني من قصفه العنيف والمتواصل على مختلف قطاع غزة ، برا وبحرا وجوا، اليوم الجمعة مخلفا عشرات الشهداء الفلسطينيين والجرحى .
البنك الدولي: خطر الانهيار المالي يهدد السلطة الفلسطينية البنك الدولي: خطر الانهيار المالي يهدد السلطة الفلسطينية
حذر البنك الدولي من تزايد خطر الانهيار المالي للسلطة الفلسطينية -التي تدير الضفة الغربية- بعد تدهور وضعها المالي في الأشهر الثلاثة الماضية.
حجة وذمار يحسمان بطاقتي العبور لنصف نهائي بطولة الجمهورية للدورات الصيفية حجة وذمار يحسمان بطاقتي العبور لنصف نهائي بطولة الجمهورية للدورات الصيفية
حسم منتخبا حجة وذمار بطاقتي العبور لنصف نهائي بطولة الدورات الصيفية لكرة القدم، التي تنظمها اللجنة العليا للأنشطة والدورات الصيفية.
اخر الاخبار:
اخر الاخبار القوات المسلحة ستعلن عن عمليات عسكرية عصر اليوم
اخر الاخبار الأرصاد يتوقع أجواء حارة إلى شديدة الحارة وأمطار متفرقة
اخر الاخبار الوحدة اليمنية متجذرة في نفوس اليمنيين ومترسخة بدمائهم وتضحياتهم
اخر الاخبار المقاومة اللبنانية تستهدف العدو الصهيوني مقابل بلدة يارون بالأسلحة الصاروخية
فارسي
اسباني
الماني
فرنسي
انجليزي
روابط rss
  محلي
معركة
معركة "طوفان الأقصى" جعلت اليمن رقماً صعباً في محيطه الإقليمي والدولي

معركة "طوفان الأقصى" جعلت اليمن رقماً صعباً في محيطه الإقليمي والدولي

صنعاء -سبأ:
في ظل حالة التيه والخنوع التي تعيشها معظم الشعوب العربية والإسلامية نتيجة تسلّط الأنظمة العميلة على رقابها .. برز الموقف اليمني في مواجهة مؤامرات الأعداء، والدفاع عن قضايا الأمة.

لم يكن لذلك الموقف المشرف أن يتحقق لو لم يتحرر الشعب اليمني في العام 2014م، من الوصاية والهيمنة الخارجية التي ظلّت تمارسها عليه قوى الهيمنة بقيادة أمريكا وإسرائيل كغيره من بلدان المنطقة والعالم.

نجحت الدول الاستعمارية في ترويض الأنظمة العربية المرتهنة لها وجعلها في وضعية اللا مبالاة وعدم الشعور بالمسؤولية والتفريط، والتقصير، وكذا عدم الاهتمام بقضايا الأمة المصيرية وفي مقدمتها قضية العرب والمسلمين الأولى والمركزية "فلسطين".

لم يكن التآمر على الشعب والقضية الفلسطينية، وليد اللحظة، وإنما بدأ منذ عقود، وفي إطار مخطط غربي صهيوني لزرع هذا الكيان المتوحش في جسد الأمة بالتواطؤ مع بعض القادة والزعماء العرب الذين عملوا على تثبيط شعوب الأمة وإفشال أي مساعٍ لتوحيد الصف العربي في مواجهة الكيان الصهيوني، وكذا المساهمة في جعل القضية الفلسطينية من القضايا الثانوية وصولا إلى محاولة تصفيتها بشكل كامل.

تحوّل حكام معظم الدول العربية والإسلامية الخانعة إلى عصابات مستبدة، تجردت من الإنسانية وتنصّلت عن القيام بالمسؤولية، وباتت مهمتهم الوحيدة تنفيذ أجندة قوى الاستعمار والاستكبار في إخضاع الشعوب وتركيعها وتدجينها، لتكون مسلوبة القرار والإرادة.

تقوم تلك الحكومات والأنظمة العميلة بمنع شعوبها حتى من تسيير المظاهرات الاحتجاجية المنددة بما يرتكبه كيان العدو الصهيوني من جرائم يندى لها جبين الإنسانية في غزة.

وبالرغم من الآلام والأوجاع التي تعاني منها الشعوب العربية والإسلامية، إلا أنها تمتلك من الحرية والشجاعة ما يجعلها قادرة على مواجهة الأنظمة المستبدة والقمعية التي اقترفت جريمة الخيانة لشعوبها وقضايا أمتها، ولعل حالة السخط والغضب التي تعم الشارع العربي والإسلامي لأكبر دليل على ذلك.

ستة أشهر مرّت على معركة "طوفان الأقصى" التي قابلها العدو الصهيوني بارتكاب كل أنواع الجرائم وأفظعها بحق أبناء غزة والأراضي المحتلة في صورة لم يشهد لها التاريخ الإنساني مثيلاً، في ظل صمت مُقيت وخذلان مريب وتغاضٍ فاضح من قبل حكام الأنظمة العميلة، وفشل ذريع في أي تحرك يفضي لإيقاف آلة القتل الصهيونية.

وبقدر ما أعادت عملية السابع من أكتوبر 2023م، للقضية الفلسطينية مركزيتها وجعلتها في صدارة القضايا إقليمياً ودولياً، فقد أحيت أيضاً روح المقاومة ووحّدت الفصائل الفلسطينية وعززت تلاحم محور المقاومة لمواصلة إفشال مشاريع العدو الصهيوني وتقديم المزيد من التضحيات لفضح المؤامرات الهادفة لتصفية هذه القضية.

أفضت معركة "طوفان الأقصى"، الاستراتيجية إلى مسارين رئيسيين، تمثل الأول في وقوف محور المقاومة مع الشعب والقضية الفلسطينية وإسناده ودعمه للمقاومة في مواجهة الكيان الغاصب، فيما تمثل الثاني في تماهي الأنظمة العربية العميلة وخذلانها لفلسطين وقضيتها العادلة وتخليها عن المقدسات الإسلامية.

ومن المفارقات العجيبة أن أنظمة العمالة والخيانة، لم تكتف بصمتها وخذلانها لقضية فلسطين، بل عملت أيضاً على شيطنة المقاومة الفلسطينية، التي تواجه المحتل الصهيوني وتخوض المعركة بالنيابة عن الأمة، وتبني السردية الأمريكية الصهيونية التي حاولت تصوير المقاومة ككيان إرهابي على غرار داعش والقاعدة، إلا أن محاولتها في الربط بين المقاومة والإرهاب كانت فاشلة، وغير مقنعة.

أوجبت عملية طوفان الأقصى على اليمنيين توحيد مواقفهم وصفوفهم ونسيان خلافاتهم، والوقوف بحزم مع فلسطين وقضيتها، وتقديم الدعم للأشقاء لمواجهة كيان العدو الصهيوني، من منطلق المسؤولية الدينية والأخلاقية والإنسانية التي حملها الشعب اليمني رغم ما ترتب على ذلك من مخاطر وتهديدات.

دخلت القوات المسلحة اليمنية خط المواجهة المباشرة مع العدو الصهيوني، بعدما وجهت رسائل عدة للعدو الصهيوني الأمريكي لإيقاف جرائمه في غزة، لكنه لم يستجب، ما دفعها لتصعيد عملياتها بقصف "أم الرشراش" ودكها بالصواريخ والمسيرات، الى جانب استهداف سفن العدو ومنع مرورها من البحرين الأحمر والعربي وخليج عدن.

لم تكتف صنعاء بذلك بل صعّدت عملياتها في إطار معركة "الفتح الموعود والجهاد المقدس"، بإعلان قائد الأمة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي أن القوات المسلحة ستظفر بسفن كيان العدو الصهيوني في المحيط الهندي لتوسع بذلك نطاق الحصار البحري على الكيان الصهيوني.

وقوف اليمن سياسياً وعسكرياً وعلى كافة المستويات إلى جانب الشعب الفلسطيني، ونجح بالفعل في تضييق الخناق على العدو الصهيوني وداعميه في البحرين الأحمر والعربي وخليج عدن، ما جعل من اليمن رقماً صعباً تضع له كبريات الدول ألف حساب، كونه بات يمتلك القدرة والإمكانات التي تمكنه من الوقوف في وجهها وتهديد مصالحها.



  المزيد من (محلي)  

القوات المسلحة ستعلن عن عمليات عسكرية عصر اليوم


الأرصاد يتوقع أجواء حارة إلى شديدة الحارة وأمطار متفرقة


الوحدة اليمنية متجذرة في نفوس اليمنيين ومترسخة بدمائهم وتضحياتهم


الصحة تُحمّل أمريكا مسؤولية المحرقة بحق المشافي الفلسطينية والطواقم الطبية


نائب رئيس مجلس النواب عطية يعزي في وفاة العلامة عبدالمحسن الغزي


أمانة العاصمة .. اختتام دورة للقيادات حول التنمية المحلية المستدامة


لجنة نصرة الأقصى تحدد ساحات مسيرات "مع غزة .. ثبات الموقف واستمرارية الجهاد"


نص كلمة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي حول آخر التطورات والمستجدات الإقليمية


الجوف.. اختتام دورة لبناء قدرات المعلمين في مجال حقوق الأطفال


مارب.. مناقشة أولويات العمل التنموي في مديرية العبدية


خدمات الوكالة شعار المولد النبوي الشريفمدونه السلوك الوظيفي  الذكرى السنوية للصرخة في وجه المستكبرين 1445 هـ الدورات الصيفية 1445ھ - 2024م
  مكتبة الصوت
موجز سبأ 14-ذو القعدة-1445
[14 ذو القعدة 1445هـ الموافق 22 مايو 2024]
موجز سبأ 13-ذو القعدة-1445
[13 ذو القعدة 1445هـ الموافق 21 مايو 2024]
موجز سبأ 12-ذو القعدة-1445
[12 ذو القعدة 1445هـ الموافق 20 مايو 2024]
موجز سبأ 10-ذو القعدة-1445
[10 ذو القعدة 1445هـ الموافق 18 مايو 2024]
جمعة رجبالموصلات
العدوان الأمريكي السعودي
الحملي وعوض والممثل الأممي يطلعون على أضرار العدوان بجامعة صعدة
[13 ذو القعدة 1445هـ الموافق 21 مايو 2024]
استشهاد مواطن بانفجار جسم من مخلفات العدوان بمديرية الدريهمي بالحديدة
[13 ذو القعدة 1445هـ الموافق 21 مايو 2024]
صعدة.. قوات العدو السعودي تستهدف منزل مواطن في مديرية باقم​
[18 شوال 1445هـ الموافق 27 أبريل 2024]
وزارة الصحة تدين جريمة مرتزقة العدوان في مديرية مقبنة بتعز
[18 شوال 1445هـ الموافق 27 أبريل 2024]
استشهاد ثلاث نساء وطفلتين بغارة لطيران مسير تابع لمرتزقة العدوان بتعز
[18 شوال 1445هـ الموافق 27 أبريل 2024]
يمن نتشعار امريكا تقتل الشعب اليمني