بحث :  
مصلحة الضرائب .. جهود ميدانية مكثفة في مجال الإعفاءات الضريبية
مصلحة الضرائب .. جهود ميدانية مكثفة في مجال الإعفاءات الضريبية
[07/يناير/2022]

صنعاء - سبأ : استطلاع: منصور الحيث

تتوالى في أمانة العاصمة والمحافظات حالياً الجهود الميدانية المتصلة بمنح صغار المكلّفين شهادات الإعفاءات الضريبية، وفقاً لما نص عليه القانون رقم 8 لسنة 2020م، وترجمة لتوجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى لمصلحة الضرائب بمضاعفة جهودها للوصول إلى المشمولين بالإعفاءات على مستوى المديريات.

يأتي ذلك بهدف تحقيق الغايات من القانون لمراعاة الظروف الصعبة التي يمر بها المواطن، والتخفيف من وطأة المعاناة التي تسبب بها العدوان والحصار، منذ ما يقارب سبع سنوات.

حيث شرعت مصلحة الضرائب، منذ صدور القانون، في وضع الخطط والبرامج التنفيذية، وشكلت لجاناً إشرافية من ذوي الكفاءات برئاسة المصلحة، وفرقاً ميدانية على مستوى المديريات من موظفي الفروع وفقاً لآلية تكفل حصول صغار المكلّفين على الإعفاءات بسهولة، خاصة في ظل مواكبة رئاسة المصلحة لمجريات سير العمل الميداني بحزمة من التسهيلات التي كسرت بيروقراطية الإجراءات المعقّدة والروتين المُمل.

ولتسليط الضوء على مجريات العمل الميداني في مجال الإعفاءات الضريبية، والاطلاع على حجم الجهود المبذولة من قِبل مصلحة الضرائب في الأمانة وعدد من محافظات الجمهورية، استطلعت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) ورصدت النجاحات المحققة في هذا الصدد.

حيث أكد مدير مكتب الضرائب في محافظة إب، معين الشليف، أن النجاح الذي حققه المكتب لم يقتصر على الإعفاءات فقط، إنما شمل تنمية الإيرادات، واستطاع -لأول مرّة منذ أشهر- تحقيق الربط .. معتبراً صدور قانون بالإعفاءات خطوة تترجم محددات الرؤية الوطنية، والنمو الاقتصادي، خاصة وأن القانون يستهدف شريحة مهمّة من المواطنين المستحقين.

واستعرض إجمالي شهادات الإعفاء، التي منحها مكتب ضرائب إب لصغار المكلفين منذ صدور القانون حتى 31 ديسمبر 2021م، وعددها خمسة آلاف و106 شهادات، منها 72 شهادة إعفاء تم منحها لمالكي المنشآت الصغيرة والأصغر، الذين أسسوا مشاريعهم بعد صدور القانون.

وذكر الشليف أن الإعفاءات مُنِحت لمكلّفي المنشآت الصغيرة والأصغر، الذين لا يتجاوز رقم أعمالهم السنوي مبلغ 20 مليون ريال من ضريبة الأرباح التجارية والصناعية، وضريبة الأرباح غير التجارية وغير الصناعية.

وأشار إلى أهمية الإعفاءات لتعزيز توجّهات المصلحة الرامية إلى تعميق الثقة بين الإدارة الضريبية والمكلّفين.

فيما أوضح مدير فرع الوحدة التنفيذية لضريبة ريع العقارات في محافظة إب، قاسم راجح، أن المكتب منح شهادات الإعفاء -حتى 31 ديسمبر 2021م، ألفين و168 من صغار مكلفي ضريبة ريع العقارات الذين لا يتجاوز مقدار ريع عقاراتهم المؤجرة شهرياً 50 ألف ريال.

 وأكد أن المكتب شكّل لجنة لاستقبال إقرارات صغار المكلفين، مكوّنة من رؤساء أقسام خدمات المكلفين "الإقرارات، الحصر، المراجعة"، إضافة إلى تشكيل فرق عمل ميدانية انتشرت على مستوى الإدارة العامة والفروع في مراكز المديريات.

وفي محافظة تعز، أشار مدير مكتب الضرائب في المحافظة، جميل الشرجبي، إلى أن خطة المكتب كانت الوصول إلى اعفاء ألفي مكلف من صغار المكلفين حتى نهاية 2021م، وفقاً للتصنيف الاجمالي المفترض لصغار المكلفين، المتمثل بثلاثة آلاف و372 مكلفاً.

وبين أن إجمالي الشهادات الصادرة حتى 29 ديسمبر من العام الماضي، 613 شهادة إعفاء، وبلغ إجمالي الإقرارات المدرجة في النظام حوالي ألفا و200 إقرار.

وقال: "تصدر الشهادات تباعاً بعد إدراج الإقرارات بالنظام عقب استكمال النواقص للإقرارات من البطائق الشخصية وعقود الإيجار، وهذه النقطة تمثل إحدى الصعوبات التي تحتاج لبعض الوقت، وكذا بالنسبة للمنشآت الجديدة يتم استكمال الوثائق اللازمة وإرسالها إلى المصلحة لمنح الرقم الضريبي".

ولفت الشرجبي إلى أن إجمالي الطلبات المرسلة للمصلحة وصل إلى 371 طلباً .. وأضاف: "عادة يصدر المكتب اعتذارات لبعض المكلفين بعدم قبول الإقرار وفقاً للقانون لعدة أسباب، منها تحايل بعض المكلفين في الحصول على الإعفاء من خلال تجزئة النشاط أو التنازل الصوري للأقارب بجزء من منشآته، وكذا الإقرارات المقدمة من متوسطي المكلفين، وفي كل الأحوال يحق للمكلفين، الذين صدرت لهم اعتذارات، تقديم التظلمات وفقاً للقانون".

وذكر أن جميع الإقرارات تخضع للدراسة خلال المدة المحددة للدراسة، كما تتم دراسة لاحقة لمنح الشهادات من خلال اختيار عيّنة محددة للتأكد من سلامة الإجراءات.

وأكد الشرجبي أن مكتب الضرائب نفذ الآلية الصادرة من رئاسة المصلحة بشأن التعامل مع إقرارات صغار المكلفين، وتم تشكيل سبع لجان ميدانية في الإدارة العامة والفروع، يعملون تحت إشراف مندوب المصلحة والإدارات المعنية وقيادة المكتب، ويتم رفع تقارير الإنجاز بشكل يومي، ومعالجة بعض الإشكالات أولا بأول.

وأضاف: "ننظر للإعفاءات أنها قرار حكيم وصائب، يراعي الظروف القائمة من الجوانب الاقتصادية والاجتماعية، وتعزز علاقة الثقة بين المصلحة وجمهور المكلفين".

واستعرض الصعوبات، التي رافقت العمل في مجال الإعفاءات، المتمثلة في مستوى وعي المكلفين وعدم توفر بعض الوثائق الضرورية لدى البعض ووجود بعض الخلط لدى المكلفين بين صافي الدخل واجمالي المبيعات لتحديد رقم الأعمال السنوى، إضافة إلى تحايل بعض المكلفين للحصول على الإعفاء بتجزئة الأنشطة أو التنازل عن بعضها للأقارب.

وأكد أن المختصين من كوادر المكتب يمتلكون الأدوات اللازمة لتذليل الصعوبات يوماً بعد يوم .. موضحاً أن تجاوب المكلفين في بداية صدور القانون كان ضعيفاً، ومع مرور الوقت ازداد اهتمامهم تدريجيا، خاصة في ظل الجهود المستمرة لرئاسة المصلحة وتعاون السلطة المحلية.

بدوره، تحدث مدير فرع الوحدة التنفيذية لضريبة ريع العقارات في محافظة تعز، فيصل الوادعي، عن سير العمل والأداء في مجال الإعفاءات الضريبية والجهود التي بُذلت لتطبيق القانون.

وأشار إلى أن الفرع توقف عن مطالبة صغار المكلفين بدفع الضريبة طبقاً للقانون، وتم إلغاء كافة الطعون، والتركيز على جانب التوعية لحث المشمولين بالإعفاءات على تقديم إقراراتهم من خلال تشكيل لجان ميدانية لهذا الغرض.

وأوضح الوادعي أن إجمالي صغار المكلفين، الذين تم منحهم شهادات الإعفاء حتى 1 يناير 2022م، بلغ 364 مواطناً.

وأكد أن الفرع يعمل على استقبال الإقرارات، ومنح شهادات الإعفاء أولا بأول .. مشيداً بالتعاون الذي يحظى به الفرع من قِبل المصلحة والوحدة التنفيذية لضريبة ريع العقارات.

من جهته، تطرّق مدير مكتب الضرائب في محافظة الحديدة، خالد الويس، إلى المهام والجهود التي نفذها الفرع منذ بداية صدور القانون، ووفقاً للتوجيهات الواردة من رئاسة المصلحة.

وبين إلى أنه تم توزيع المهام، وتكليف لجان ميدانية في جميع الفروع على مستوى المديريات .. مؤكداً أن المكتب نفذ من خلال الفروع، حملة توعوية وفرقا ميدانية متحركة في الشوارع لحث المواطنين على الاستفادة من الإعفاءات.

وأشار الويس إلى الأهمية التي يمثلها صدور قانون بالإعفاءات، لتخفيف معاناة المواطنين، جراء العدوان والحصار، إضافة إلى أنه يشجع صغار المكلفين على الاستثمار والتوسع في مشاريعهم.

ولفت إلى أن المكتب استطاع التغلب على الصعوبات الميدانية التي رافقت العمل بتعاون رئاسة المصلحة، خاصة ما يتعلق بالبدائل في حال عدم وجود بطائق شخصية لدى بعض المكلفين.

وأفاد مدير مكتب ضرائب الحديدة بأن صغار المكلفين المستهدفين للإعفاء منذ صدور القانون بلغ سبعة آلاف و751، في حين بلغ عدد صغار المكلفين الذين حصلوا على الإعفاءات حتى 27 ديسمبر من العام الماضي خمسة آلاف و816 مواطناً.

بدوره، أشار مدير فرع الوحدة التنفيذية لضريبة ريع العقارات في محافظة الحديدة، حسن ملاكدي، إلى أن المكتب منح شهادات إعفاء لأكثر من ألفي شخص حتى نهاية ديسمبر الماضي .. مستعرضاً الجهود التي بذلها المكتب من حيث تشكيل اللجان والتوعية الميدانية.

وبحسب رئيس اللجنة الاشرافية للإعفاءات في أمانة العاصمة، محمد الرحبي، بلغ إجمالي من تم منحهم شهادات الإعفاء حتى تاريخ 4 يناير الحالي 15 ألفا و550 شخصاً، منهم ثلاثة آلاف و722 من صغار مكلفي ضريبة ريع العقارات المعفيين خلال الفترة من 28 نوفمبر 2021م حتى 4 يناير 2022م.

في حين أشار نائب مدير فرع ضرائب مديرية باجل، محمد عبده الشميري، إلى أن إجمالي من حصلوا على شهادات إعفاء حتى 28 ديسمبر الماضي بلغ 603 أشخاص.

وفي مديرية يريم بمحافظة إب، أوضح نائب مدير مكتب الضرائب في المديرية، محمد ناصر شعبان، أن المكتب منح شهادات إعفاء لـ730 مواطناً ممن شملتهم الإعفاءات حتى تاريخ 1 يناير 2022م .. مستعرضا الجهود التطويرية التي شهدها المكتب مؤخراً.


تحذيرات من أن السنوات الـ7 الماضية كانت الأشد ارتفاعاً للحرارة والوقت ينفد بسرعة
التربية الإيمانية والجهادية في فكر الشهيد القائد
وسط أجواء يسودها التفاؤل.. اختتام محادثات طالبان مع دول الغرب في أوسلو
العدوان السعودي - الاماراتي يتعمد تضليل الرأي العام العالمي لتغطية جرائمه بحق المدنيين الأبرياء
اليوم الدولي للتعليم.. افاق واسعة وتحديات مستمرة
فاطمة.. أم أبيها
أحرار العالم ينددون بالجرائم الفظيعة لتحالف العدوان على اليمن بحق المدنيين
هدم منازل الفلسطينيين.. قلق ودعوات دولية لوقف التصعيد الصهيوني
مجزرة الحي الليبي بصنعاء .. جريمة تحكي تفاصيل قصف العدوان للمدنيين
مخاوف غربية ومطالب روسية..فشل محادثات روسيا والغرب بشأن أوكرانيا