بحث :  
جمهورية الموز  .. ترامب رجل الفوضى الأول في العالم
جمهورية الموز  .. ترامب رجل الفوضى الأول في العالم
[07/يناير/2021]

عواصم - سبأ : محفوظ الفلاحي

"إن ما جرى من أعمال شغب وفوضى واقتحام لمبنى الكونجرس رمز الديمقراطية الأول في الولايات المتحدة الأمريكية غير مقبول، وكأني أرى هذه الأحداث تحدث في جمهورية الموز" بهذا التعبير تحدث أحد أعضاء الكونجرس الأمريكي  النائب الجمهوري عن ولاية إلينوي آدم كينز.

وبحسب ما أعلنته شرطة واشنطن فقد لقي أربعة أشخاص حتفهم خلال هجوم أنصار الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب لمبنى الكونجرس في العاصمة الأمريكية واشنطن أمس.

الكونغرس يصادق على فوز بايدن

صادق الكونغرس الأمريكي رسمياً، اليوم الخميس، على فوز الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية التي جرت في 3 نوفمبر الماضي.

وبحسب وكالة أنباء "رويترز" فقد صادق الكونغرس على فوز بايدن بانتخابات الرئاسة بأغلبية 306 من أصوات المجمع الانتخابي، مقابل 232 صوتا للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب.

 

وأعلن نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، موافقة الكونغرس على نتائج أصوات المجمع الانتخابي، مما يمهد الطريق لتولي بايدن الرئاسة في 20 يناير الجاري.

ترامب يتعهد بانتقال منظم للسلطة

سارع الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب إلى نشر بيان، عقب مصادقة الكونغرس الأميركي اليوم على فوز منافسه الديمقراطي جو بايدن بأصوات المجمع الانتخابي ليصبح بذلك الرئيس المقبل للولايات المتحدة.

وقال ترامب -في بيان نشر على حساب نائب كبير موظفي البيت الأبيض للاتصالات على تويتر – "رغم أنني اختلف كليا مع نتيجة الانتخابات، والحقائق ظاهرة بالنسبة لي، مع ذلك سيكون هناك انتقال منظم للسلطة في 20 يناير/كانون الثاني الجاري"، معتبرا أن تسليم السلطة لبايدن "ينهي أعظم فترة رئاسية في تاريخ الولايات المتحدة الأميركية".

وتابع ترامب "قلت دائما إننا سنستمر في قتالنا لضمان احتساب الأصوات القانونية فقط، في الوقت الذي يمثل هذا نهاية أعظم فترة رئاسية أولى في تاريخ الرئاسة، هذه هي البداية فقط في قتالنا لإعادة أميركا إلى عظمتها".

وصدق المشرعون بعد عودتهم إلى مبنى الكابيتول على فوز بايدن في الانتخابات، بعد ساعات من اقتحام أنصار ترامب المبنى في أعمال شغب أسفرت عن وفاة أربعة أشخاص.

وقال مسؤولون إن امرأة أطلقت الشرطة عليها النار، بينما لقي ثلاثة آخرون حتفهم بسبب "حالات طبية طارئة".

صفعة أخرى

وفي صفعة أخرى تلقاها الرئيس ترامب بعد خسارته في الانتخابات الرئاسية فاز المرشح الديمقراطي رافاييل وارنوك على السيناتورة الجمهورية كيلي لوفلير في انتخابات جورجيا لمقعدي الولاية في مجلس الشيوخ الأميركي، في انتخابات فرعية حاسمة.

وأعلنت شبكات (سي إن إن) و(سي بي سي) و(إن بي سي) التلفزيونية امس الأربعاء، أن وارنوك فاز بفارق ضئيل على لوفلير، في صفعة جديدة للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب الذي لا يزال يرفض الإقرار بهزيمته بعد أكثر من شهرين على الانتخابات الرئاسية.

 

 رفض الاستسلام والزحف نحو الكونجرس

يكرر ترامب ادعاءاته بأن الانتخابات تضمنت تزويرا واسع النطاق دون تقديم أي دليل، كما ادعى أن المسيرة يحضرها "مئات الآلاف" وأنه "لا توجد صحافة عادلة وحرة في الولايات المتحدة بل أعداء للشعب الأمريكي"، على حد قوله.

ودعا الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، أنصاره للزحف نحو مبنى الكونجرس ودعوة "النواب الشرفاء" إلى الاعتراض على نتائج انتخابات الرئاسة، قائلا: "سنوقف سرقة الانتخابات ولدينا مزيد من الأدلة على فوزنا بتلك الانتخابات".

 

وقال ترامب في كلمة له وسط حشد من أنصاره في واشنطن العاصمة، أمس الأربعاء إنه "لن يستسلم ولن يعترف بالهزيمة أبداً"، في إشارة إلى عدم قبوله نتائج الانتخابات التي فاز بها منافسه الديمقراطي جو بايدن.

ويأتي هذا الحشد، بالتزامن مع مصادقة الكونجرس الأمريكي على فوز الرئيس المنتخب جو بايدن، في انتخابات 3 نوفمبر.

وكان ترامب قد نشر تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي تويتر يطلب من خلالها الجمهوريين التحلي بالشجاعة ورفض النتائج ومنحه أربع سنوات جديدة وهو ما وصفته الصحيفة بأنه "تهليل لانقلاب غير ديمقراطي".

وأشارت إلى أن جهود ترامب بإعادة الانتخابات أو فرز الأصوات في أكثر من ولاية لم تثمر عن شيء لافتة إلى مثالين الأول دفعت فيه حملته 3 ملايين دولار لإعادة فرز الأصوات وفي ويسكنسن وخسر خلالها 87 صوتاً آخر كما قامت جورجيا بالفرز مرتين وكلاهما أكد فوز بايدن رغم أن الفرز تم بالأيدي ما يدحض نظرية تزوير الانتخابات التي يزعمها.

واعتبرت الصحيفة أن المضي في هذا الطريق "مدمر" ووجهت النصح لترامب بالقول: "لو قضيت أيامك الأخيرة في مكتبك الرئاسي وأنت تهدد بحرقه فإن الناس لن يتذكروك على أنك شخص ثوري وإنما فوضوي يحمل علبة كبريت".

أما مجلة فورين بوليسي الأمريكية، فقد نشرت في وقت سابق تحليلاً إخبارياً أعده المراسل مايكل هيرش جاء فيه أن مشكلة الولايات المتحدة الآن لا تقتصر على رفض ترامب الاعتراف بنتيجة الانتخابات الرئاسية ومحاولة الانقلاب وتغيير تلك النتيجة بل في زرع الفوضى وانتهاج سياسة الأرض المحروقة فالمشكلة تكمن في أن الرئيس المنتهية ولايته يزرع بذور الفوضى داخل إدارته وفي كل الجبهات بدءاً بالتعاطي مع تفشي فيروس كورونا وخطط الإنقاذ الاقتصادي.

 

بث للفوضى والانقسامات

أقدم محتجون مؤيدون لترامب باختراق ليلة أمس الحواجز الأمنية المحيطة بمبنى الكابيتول واحتلوا منصة تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن كما اقتحموا قاعات مجلسي الشيوخ والنواب حيث علق الكونغرس مناقشة نتائج المجمع الانتخابي.

 

وأرسل جميع النواب الديمقراطيين الأعضاء في لجنة العدل النيابية رسالة إلى بنس يطالبونه فيها بتفعيل التعديل الخامس والعشرين واعتبروا في رسالتهم أن ترامب “مريض عقلياً وغير قادر على التعامل مع نتائج انتخابات 2020 وتقبلها”.

بدورها قالت صحيفة واشنطن بوست إن “المسؤولية عن هذا العمل التحريضي تقع مباشرة على عاتق الرئيس ترامب الذي أظهر أن بقاءه في منصبه يشكل تهديداً خطيراً “للديمقراطية الأمريكية” ويجب عزله” مشيرة إلى أن ترامب “غير أهل للبقاء في منصبه للأيام الـ14 المقبلة وأن كل ثانية يحتفظ فيها بالصلاحيات الرئاسية الواسعة تشكل تهديداً للنظام العام والأمن القومي”.

إلى ذلك ينظر المعارضون السياسيون بقلق إلى تنصيب ترامب لاحقا للموالين له في وزارة الدفاع قبل رحيله، ورأى المنتقدون هذه الخطوة محاولة لبث الفوضى في الأسابيع الأخيرة من إدارته.

كما يرى محللون أن السياسات التي انتهجها ترامب خلال فترة ولايته التي استمرت منذ 2016 وحتى الآن تسببت في إحداث انقسامات داخل المجتمع الأمريكي ولدى الرأي العام الدولي حيث جعل ترامب بلاده منقسمة داخليا وشبه منغلقة خارجيا.

كما تدخل أيضاً ضمن سياسة الأرض المحروقة التي ينتهجها ترامب قبل ترك الرئاسة المجزرة الاقتصادية التي تسبب فيها تفشي فيروس كورونا والتي من المرجح أن تستمر العام المقبل مع زيادة حالات الإصابة والوفيات بشكل كبير في أمريكا.

 تعيينات اللحظة الأخيرة

أثارت إدارة ترامب القلق من خلال الإعلان عن سلسلة تعيينات في قيادة البنتاغون منذ الانتخابات، بما في ذلك إقالة وزير الدفاع مارك إسبر الذي نأى بنفسه عن استخدام الأمر باستخدام القوة ضد المتظاهرين المناهضين للعنصرية في وقت سابق هذا العام.

ولأسابيع بعد الانتخابات، ايضا مُنع بايدن من تلقي إيجازات استخباراتية رئيسية، وهي جزء أساسي وروتيني في العادة لعملية الانتقال الرئاسي.

ويأتي تعيين ترامب لموالين له في البنتاغون في اللحظات الأخيرة من ولايته وسط توترات شديدة مع إيران، التي حملها ترامب مسؤولية هجوم صاروخي على السفارة الأمريكية في العراق قبل حلول الذكرى السنوية الأولى لاغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني في ضربة شنّتها طائرة مسيرة أمريكية قرب مطار بغداد.

لكن بايدن وجه اتهاما لاذعا لـ"وزارة الدفاع الأمريكية " بـ "قلة المسؤولية" لأنها لم تزود فريقه بالمعلومات التي يحتاجها لانتقال السلطة قائلا إن فريقه يواجه "عقبات من القيادة السياسية".

وأكد بايدن أن إدارة ترامب في البنتاغون تعرقل عملية انتقال السلطة، محذرا من أن هذه "العوائق" قد تسبب  مخاطر أمنية للولايات المتحدة.

وقال الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن الإثنين إن الموظفين الذين عينهم دونالد ترامب في البنتاغون يعرقلون عملية انتقال السلطة، محذرا من أن الولايات المتحدة قد تواجه مخاطر أمنية جراء ذلك.

وبعد تلقيه مع نائبته كامالا هاريس إحاطة حول الأمن القومي من طاقمه المكلف ترتيب الانتقال، أكد بايدن أن الموظفين الإداريين في البنتاغون وكذلك مكتب الإدارة والميزانية يضعون "عوائق".

 استقالات بالجملة

قدم نائب مستشار الأمن القومي بالولايات المتحدة الأمريكية مات بوتينجر، استقالته بسبب اقتحام مبنى الكونغرس من قبل محتجين موالين للرئيس دونالد ترامب ليلة أمس، وفقا لما نقلته وكالة بلومبيرج الامريكية اليوم الخميس.

وجاءت الاستقالة احتجاجًا على أحداث العنف التي شهدها مبنى الكونغرس الاميركي ومحيطه في العاصمة واشنطن، أثناء جلسة التصديق على نتائج الانتخابات الرئاسية.

وكان انصار للرئيس الاميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب اقتحموا مبنى الكونغرس في واشنطن إيمانًا منهم بما يكرّره ترامب من أنّ الانتخابات الرئاسية "سُرقت" منه، وقاموا بأعمال عنف.

 عزل ترامب ومحاكمته

إلى ذلك حث عدد من الوزراء في إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب عزله بعد أن اقتحم مئات من أنصاره بتحريض منه مبنى الكابيتول حيث مقر الكونغرس لتعطيل جلسة التصديق على نتيجة الانتخابات الرئاسية التي خسرها ويرفض الإقرار بنتيجتها.

وكشفت وسائل إعلام أمريكية نقلاً عن مصادر لم تسمها أن الوزراء بحثوا إمكانية تفعيل التعديل الخامس والعشرين للدستور الأمريكي الذي يسمح لنائب الرئيس وأغلبية أعضاء الحكومة أن يقيلوا الرئيس إذا ما وجدوا أنه “غير قادر على تحمل أعباء منصبه” ويتطلب تفعيله أن تجتمع الحكومة برئاسة نائب الرئيس مايك بنس للتصويت على قرار تنحية ترامب.

 

ونقلت شبكة (سي إن إن) عن مسؤولين جمهوريين قولهم إن الوزراء ناقشوا فكرة تفعيل التعديل الخامس والعشرين بعدما اعتبروا أن ترامب أصبح “خارج السيطرة” فيما ذكرت شبكة ايه بي سي وفقاً لمصادر متعددة أن مناقشات جرت بشأن هذه الخطوة.

من جهتهم أعلن عدد من النواب أنهم بصدد تقديم طلب لمحاكمة ترامب في الكونغرس بهدف عزله لكن هذه الآلية تستغرق وقتاً ومن غير المرجح أن تنتهي قبل الـ 20 من يناير الجاري حين سيتسلم جو بايدن مقاليد السلطة.

إلى ذلك رفض الكونغرس الأمريكي الاعتراض الذي قدمه مشرعون جمهوريون على فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية بولاية أريزونا في تصويت جرى في وقت متأخر الليلة الماضية بعيد ساعات من اقتحام أنصار ترامب مبنى الكابيتول.

وفي سياق متصل قام موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) بتعليق حساب ترامب لمدة 12 ساعة وهدد بغلق هذا الحساب بصورة دائمة في حال استمر الأخير بانتهاك قواعد الاستخدام المتعلقة بالنزاهة المدنية في إجراءات غير مسبوقة لجأ إليها موقع التواصل الاجتماعي بعد أعمال العنف التي شهدها الكابيتول.

وقال تويتر في منشور: “نتيجة الوضع العنيف غير المسبوق والمستمر في العاصمة واشنطن طلبنا من دونالد ترامب إزالة ثلاث تغريدات نشرت في وقت سابق اليوم بسبب الانتهاكات المتكررة والخطيرة لسياسة النزاهة المدنية” محذرا من أنه”إذا لم تتم إزالة التغريدات فسيظل الحساب مغلقا”.

بدوره قال فيسبوك في تغريدة على تويتر: “وجدنا انتهاكين لقواعدنا على صفحة ترامب نجم عنهما تعليق حسابه لمدة 24 ساعة ما يعني أنه فقد القدرة على النشر على المنصة خلال هذه الفترة”.

وكان ترامب هدد أكثر من مرة بإغلاق منصات التواصل الاجتماعي بعدما فضحت قيامه بنشر معلومات كاذبة حيث تثير تغريداته الكثير من النقاش وردود الأفعال وخصوصا أنها غالبا ما تتضمن مواقف غريبة ومتناقضة وفي كثير من الأحيان تلاقي انتقادات حادة من السياسيين ووسائل الإعلام الأمريكية والعالمية.

 

فشل الديمقراطية الغربية

من جانبه انتقد الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الخميس أحداث العنف التي شهدها محيط مبنى الكونجرس الأمريكي خلال جلسة التصديق على فوز جو بايدن بانتخابات الرئاسة، معتبرا أن تلك الأحداث تظهر "مدى فشل الديمقراطية الغربية".

وأضاف روحاني أن "الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رجل شعبوي جاء وشوه سمعة بلاده"، وأن "ترامب أضر بعلاقات بلاده مع جميع الدول ووجه ضربات قاسية للنظام الأمريكي، وعندما يستلم الحكم والقدرة شخص غير متزن يوجد مشاكل كبيرة لبلاده وللعالم".. مشيراً إلى أن "ما رأيناه بالأمس كان درسا لحكام المستقبل في هذا البلد".

 


أوروبا تعلن الطوارئ بعد تسجيلها أكثر من 30 مليون إصابة بفيروس (كورونا)
إصابة إمراة بقنبلة غاز والعشرات بالاختناق في اعتداء للاحتلال بالضفة المحتلة
إنطلاق المرحلة الاولى من مناورات (الرسول الاعظم) العسكرية في ايران
استطلاع للرأي يكشف عن تأييد 56% من الأمريكيين لمنع ترامب من الترشح ثانية
إرتفاع عدد قتلى زلزال جزيرة سولاويسى باندونيسيا إلى 34 قتيلاً
روسيا تنسحب رسمياً من اتفاقية (السماء المفتوحة) بعد إنسحاب أمريكا منها
كوريا الشمالية تكشف عن صواريخ باليستية ضخمة وصفت بالأقوى في العالم
سورية : الجولان المحتل جزء لا يتجزأ من الأراضي السورية وحق أبدي لا يسقط بالتقادم
الحشد الشعبي: إدراج رئيس الأركان على لائحة العقوبات الأمريكة انتهاك لسيادة العراق
 بينس يتعهد بضمان انتقال السلطة بطريقة "مشرفة"