بحث :  
حظر تجوّل مشدد على ستة ملايين فرنسي يدخل حيّز التنفيذ
حظر تجوّل مشدد على ستة ملايين فرنسي يدخل حيّز التنفيذ
[03/يناير/2021]

باريس - سبأ :

دخلت فرنسا نهاية الأسبوع الأول من العام الجديد وسط أجواء قاتمة إثر إقرار الحكومة حظر تجوّل من السادسة مساء على جزء من البلاد مع ابقائه اعتبارا من الثامنة مساء لسائر الفرنسيين، وسط استمرار الانتقادات للسلطات بسبب "بطء" حملات التلقيح.

وجرى تشديد حظر التجوّل في 15 مقاطعة فرنسية لمواجهة إحصاءات مقلقة في شرق البلاد وتجنب طفرة وبائية جديدة.

ولن يتمكن نحو ستة ملايين فرنسي من مغادرة منازلهم بعد السادسة مساء (الخامسة عصراً ت غ) في الجزء الشرقي من البلاد، إلا في حالات استثنائية. وينطبق ذلك على مقاطعات هوت-آلب، آلب-ماريتيم-، اردين، دوب، جورا، مارن، هوت-مارن، مورت-اي-موزيل، مز، موزيل، نييفر، هوت-سون، سون-اي-لوار، فوج وتيريتوار-دو-بلفور.

وقال رئيس قسم الطوارئ في مستشفى أفيسين دو بوبينييه (منطقة باريس) فريديريك ادنيه لقناة "بي إف إم تي في" التلفزيونية، "مددنا حظر التجول ساعتين، سيظهر تأثير التدبير بالتأكيد خلال 15 يوما أو ثلاثة أسابيع، لكن قد يكون ذلك متواضعا".

ودعا عدد من المسؤولين في شرق البلاد إلى اتخاذ تدابير أكثر صرامة، من بينها إعادة الإغلاق المحلي. ولاحظ رئيس بلدية نانسي ماتيو كلان في تصريح إذاعي أنّ "حظر التجول يبدو لي إجراء متأخرا نسبيا، وربما غير كاف، لكن دعونا نأمل أن يكون له تأثير".

في المقابل، أظهر آخرون رفضا للتدبير الجديد. وقال رئيس مقاطعة ألب-ماريتيم اليميني شارل-آنج جينيزي في تصريح لقناة "بي اف ام تي في"، "إنه قيد إضافي نفرضه على تجارنا وشركاتنا، ما سيبطئ الاقتصاد أكثر".

وبعد إغلاقين شاملين استمرا أسابيع عدة منذ الربيع، قد لا ينتهي تشديد التدابير حالياً عند تعزيز حظر التجوّل.

وحذّر المتحدث باسم الحكومة غابريال أتال بأنّه "إذا شهدت مناطق أخرى مزيدا من التدهور، فسنتخذ القرارات اللازمة".

وأظهرت الأرقام الصادرة مساء الجمعة عن مديرية الصحة الفرنسية انخفاضا طفيفا في عدد المرضى في المستشفيات وأولئك الخاضعين للعناية المركزة، لكنّ عدد الإصابات اليومية ما زال مرتفعا، مع ما يناهز 20 ألف إصابة في اليومين الماضيين.

وكان الرئيس إيمانويل ماكرون أقرّ الخميس في كلمته إلى الفرنسيين لمناسبة أعياد نهاية العام، أنّ "الأشهر الأولى من العام ستكون صعبة" وسط تفشي الوباء "على الأقل حتى الربيع"...بيد أنّ الرئيس الفرنسي أعرب أيضا عن "أمله"، واعداً بأنه لن يسمح ب"بطء غير مبرر" على صعيد حملات التلقيح.


زلزال بقوة 1ر7 درجة يضرب الفلبين
المحطة الفضائية الدولية تعدل مدارها اليوم
انفجار صهريج في الشركة السورية لنقل النفط الخام بحمص
روسيا تطور تقنيات جديدة لصيانة الأقمار الصناعية في الفضاء
مصرع 60 شخصا على الأقل أثناء إزالة الثلوج في اليابان
زلزال بقوة 6.8 درجة يهز إقليم سان خوان بالأرجنتين
غرق سفينة شحن روسية قبالة سواحل ولاية بارطن شمال تركيا
مصرع 7 أشخاص جراء تحطم مروحية عسكرية جنوب الفلبين
الأعشاب البحرية تعمل لصالحنا جميعًا وتحبس البلاستيك في الكرات
ارتفاع حصيلة ضحايا الزلزال في أندونيسيا إلى 42 قتيلاً