بحث :  
القطاع الصحي في حجة .. قفزة نوعية في تطوير البنية التحتية
القطاع الصحي في حجة .. قفزة نوعية في تطوير البنية التحتية
[15/ابريل/2022]

حجة-سبأ :

شهد القطاع الصحي بمحافظة حجة قفزة نوعية في تطوير البنية التحتية وتنفيذ برامج متنوعة للارتقاء بالخدمات الطبية المقدمة للمواطنين.

ورغم شحة الإمكانات سعت قيادة المحافظة وإدارة مكتب الصحة العامة والسكان، بالمحافظة إلى تطوير المرافق الصحية وتجويد الخدمات الطبية والعلاجية وفق الخطط المرسومة.

وأوضح محافظ حجة هلال الصوفي لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الجهود الحثيثة خلال العام 2021 أثمرت في ترفيع 59 وحدة صحية إلى مراكز بما يمكنها من توسيع دائرة الخدمات المقدمة للمواطنين والحد من صعوبة التنقل للعلاج في مراكز بعيدة.

وأشار إلى تأهيل  102 مرفقاً صحياً وبناء 17 مرفقاً وتزويد 15 بالتجهيزات الطبية الكبيرة وإمداد 250 مرفقاً بالمعدات المتنوعة منها 240 تم تزويدها بمنظومات الطاقة الشمسية ورفع السعة السريرية إلى ألف و 125 سريراً.

ومن ضمن الإنجازات استكمال تجهيز الورشة المركزية لمكتب الصحة لإعادة تأهيل وصيانة المستلزمات والمعدات الطبية والأثاث لمختلف المرافق الصحية في المحافظة.

وأكد المحافظ الصوفي، الحرص على الإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين وافتتاح مشاريع لتلبية الاحتياج المتزايد خاصة في ظل الأوضاع التي يمر بها الوطن جراء استمرار العدوان والحصار.

واشار إلى أن النهوض بالقطاع الصحي من ضمن الأولويات التي تحظى بالاهتمام والتنسيق المشترك مع وزارة الصحة والمجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشئون الإنسانية وشركاء العمل الإنساني.. مثمناً جهود قيادة وزارة الصحة في تلبية احتياجات القطاع الصحي بالمحافظة ودور شركاء العمل الإنساني في هذا الجانب. 

وبحسب تقرير صادر عن مكتب الصحة بالمحافظة تلقت (سبأ) نسخة منه استفاد مليون و 931 متردداً من خدمات القطاع الصحي خلال العام الماضي، منهم 952 ألفاً و 291 استفادوا من خدمات المستشفيات و 620 ألفاً و 311 مستفيداً من الوحدات الصحية البالغ عددها 276 وحدة، إضافة إلى  358 ألف مستفيد من خدمات 59 مركزاً صحياً بالمحافظة.

وبلغ عدد حالات الرقود بالاقسام الداخلية بالمستشفيات 58 ألفاً و 213 حالة وتم إجراء 21 ألفاً و 235 عملية جراحية كبرى ومتوسطة وصغيرة و 44 ألف حالة ولادة.

وأشار التقرير إلى استفادة 70 ألفاً و 865 حالة من الأشعة السينية و 20 ألفاً و 590 من الأشعة التلفزيونية و 776 ألفاً و 515 من الفحوصات المخبرية.

ونفذ مكتب الصحة العديد من المشاريع والأنشطة الصحية التي شملت كافة المديريات بتكلفة ثلاثة ملايين و510 آلاف ريال، و14 مليونا و 406 آلاف دولار، و 24 مليونا و396 ألف يورو، رغم الصعوبات والتحديات التي فرضها استمرار العدوان والحصار .

وأوضح مدير مكتب الصحة بالمحافظة الدكتور أحمد الكحلاني أن من أبرز المشاريع بدء العمل في مشروع المخازن المحورية على مساحة 1600 متر مربع لتلبية احتياجات القطاع الصحي بالمحافظة من الأدوية والمستلزمات الطبية والتجهيزات المختلفة.

وذكر أنه تم تقديم خدمات الصحة الأولية والتغذية المتكاملة من خلال تشغيل أربع منشآت صحية قائمة مدعومة بشبكة متطوعي الصحة بمديريات قفل شمر ومبين ونجرة، ودعم الرعاية الصحية الأولية والتغذية والمياه والإصحاح البيئي بمديريتي عبس ومستبأ ومركز منظمة الطوارئ الجراحي لضحايا العدوان والاستجابة الشاملة لتحسين سبل حماية الأشخاص الضعفاء المتأثرين من العدوان وتسهيل وصولهم للخدمات الصحية بالمدينة .

وأشار إلى تنفيذ مشروع تحسين قدرات المرافق الصحية الأربعة بأسلم وتفعيل الخدمات الجراحية بمستشفى المحابشة ضمن برنامج الاستجابة الصحية الطارئة للمجتمعات المعرضة للأخطار الصحية وكذا مشروع الاستجابة السريعة للكوليرا للسكان المتضررين بالمدينة ومشروع الحفاظ على خدمات الصحة والتغذية والمياه والصرف الصحي المنقذة للحياة بالمديريات.

وأضاف أن من الأنشطة المنفذة العام الماضي مشاريع الاستجابة الطارئة في الصحة والتغذية للنازحين والمجتمعات المضيفة الأشد تضرراً في مديريتي خيران المحرق وأسلم، وتقديم خدمات الطوارئ الصحية والتغذية مع دمج خدمات الحماية للسكان المتضررين من الحرب والنزوح في مديريتي قفل شمر وكعيدنة والاستجابة المتكاملة لفيروس كورونا في كحلان عفار وبني قيس.

وأفاد الدكتور الكحلاني بتنفيذ مشاريع الطوارئ التوليدية والوليدية الشاملة والأساسية بمديريات أفلح الشام والشاهل والمدينة وخيران المحرق وعبس وكحلان عفار والمفتاح والمحابشة والمساعدة الطبية الطارئة في أسلم ومبين وتحسين ودعم الوصول إلى خدمات الصحة والتغذية والمياه والصرف الصحي بمبين ونجره واستقرار النظام الطبي في أسلم ومبين.

وأشار إلى تنفيذ المشروع التكاملي للصحة والتغذية والأمن الغذائي والمياه والصرف الصحي للسكان المتضررين في خيران المحرق ومشروع المساهمة في الحد من معدلات المرضى والوفيات وتحسين خدمات الحماية بين الأطفال المتضررين وأسرهم في بني قيس والشغادرة وكحلان وعبس ومستبأ.

كما شهد العام الماضي تنفيذ مشاريع تحسين الوصول إلى الخدمات المنقذة للحياة في مجالات الصحة والتغذية والمياه والصرف الصحي والنظافة الصحية في مديرية عبس وتوفير خدمات الصحة والتغذية الطارئة بتكامل مع خدمات الحماية للمتضررين من النزوح بقفل شمر وكعيدنة ودير الحسي وعبس والاستجابة التغذوية الطارئة المنقذة للحياة في مديرية مستبأ




تفقد أنشطة الدورات الصيفية في مديرية المراوعة
تدشين استبدال اسطوانات الغاز التالفة بالبيضاء
فعالية خطابية في ذي ناعم بذكرى الصرخة
الماجستير بامتياز للباحث أمين سليمان في إدارة الأعمال
تدشين توزيع الزكاة العينية للفقراء والمساكين بريمة
أمسية بمستبأ حجة بالذكرى السنوية للصرخة
الرئيس المشاط يعزي في وفاة الشيخ محمد أحمد زبران
الرئيس المشاط يهنئ الرئيس اللبناني بعيد المقاومة والتحرير
61 خرقاً لقوى العدوان في الحديدة خلال الساعات الماضية
الهيئة النسائية بكشر في حجة تُحيي ذكرى الصرخة