بحث :  
كورونا يحتاج إلى خمسة أيام حتى تظهر أعراضه
كورونا يحتاج إلى خمسة أيام حتى تظهر أعراضه
[11/مارس/2020]

لندن - سبأ:

توصل علماء الى أن فيروس كورونا يحتاج إلى خمسة أيام في المتوسط حتى تظهر أعراضه على الشخص المصاب به، وهذه فترة حضانة الفيروس.

وبحسب موقع هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" الالكتروني، يستمر فيروس كورونا، الذي يُعرف علميا باسم "كوفيد - 19"، والذي يمكن أن يتسبب في حدوث حمى، وسعال، ومشاكل في التنفس، في الانتشار حول العالم في الوقت الحالي، وقد أصاب بالفعل أكثر من 114 ألف شخص.في حين درس فريق من العلماء الأمريكيين حالات إصابة بالفيروس من الصين ودول أخرى، لفهم المزيد عن المرض الذي يسببه ذلك الفيروس.

ووجد فريق الباحثين أن الأعراض بدأت تظهر على معظم الأشخاص الذين أصيبوا بالفيروس، في اليوم الخامس تقريبا ،بحسب الموقع نفسه،.

وبالنسبة لأي شخص لا تظهر عليه الأعراض في غضون 12 يوما، فمن غير المرجح أن تظهر عليه بالمرة، لكنه يظل حاملا للعدوى.

وينصح الباحثون الأشخاص الذين يمكن أن يكونوا حاملين للفيروس، سواء ظهرت عليهم الأعراض أو لم تظهر، بعزل أنفسهم لمدة 14 يوما لتجنب نقل العدوى إلى آخرين.

وإذا اتبع هؤلاء تلك الإرشادات، التي اعتُمدت بالفعل في بريطانيا والولايات المتحدة، فإن من بين كل 100 شخص يخضع للحجر الصحي لمدة أسبوعين، قد تظهر الأعراض على شخص واحد بعد خروجه من الحجر الصحي، وفقًا للدراسة التي نشرت في دورية "حوليات الطب الباطني".

وقال الأستاذ جاستين ليسلر، من كلية جونز هوبكنز بلومبرغ للصحة العامة بالولايات المتحدة، والمشرف على هذه الدراسة، إن تلك النتائج كانت أفضل تقدير "سريع" لدينا حتى الآن، بناء على دراسة شملت 181 حالة إجمالا.

لكنه قال إنه لا يزال أمامنا الكثير الذي يجب أن نعرفه عن الفيروس.

ومن غير الواضح بعد عدد الأشخاص الذين تظهر عليهم الأعراض بشكل عام، ولم تجر الدراسة تقييما ذلك.

ويعتقد الخبراء أن معظم الأشخاص الذين يصابون بالعدوى، لن يكون لديهم سوى اعتلال طفيف في الصحة، بينما لن تظهر لدى بعضهم الآخر أعراض بالمرة، أي يحملون الفيروس لكن دون ظهور أعراض.

لكن هذا المرض قد يكون خطيرا جدا ومميتا بالنسبة للبعض، خاصة كبار السن الذين يعانون من مشكلات صحية موجودة من قبل.

وقال جوناثان بول، خبير في علم الفيروسات الجزيئية بجامعة نوتنغهام في بريطانيا، إن الدراسة أكدت أنه بالنسبة للغالبية العظمى من الحالات، فإن فترة الحضانة وبالتالي فترة الحجر الصحي لفيروس كورونا الجديد، ستصل إلى 14 يوما.

ومن الأشياء التي تبعث على الإطمئنان أنه "لا يكاد يكون هناك أي دليل على أن الناس يمكن أن ينقلوا الفيروس بشكل روتيني خلال الفترة الخالية من الأعراض".

ويُعتقد أن الأشخاص يكونون أكثر قابلية لنقل العدوى عندما تظهر لديهم أعراض واضحة، مثل السعال والحمى.

وقد يكون انتقال المرض ممكنا قبل ظهور الأعراض، لكن لا يُعتقد أن هذه هي الطريقة الرئيسية لانتشار الفيروس.

وأفضل الطرق لحماية نفسك وكبح انتشار الفيروس هي:

تجنب الاتصال عن قرب بالأشخاص الذين يبدون على غير ما يرام.

تجنب لمس عينيك وأنفك وفمك، حين تكون يداك غير مغسولتين.

استخدم منديلا عند العطس أو السعال، ثم ألقه في سلة المهملات واغسل يديك.

اغسل يديك كثيرا بالماء والصابون.

 


هل  اقترب العالم من إنتاج لقاح مضاد لـ"فيروس كورونا"؟
 اكتشاف طريقة "سهلة ورخيصة" لتصنيع خلايا توليد الطاقة الشمسية
تأثير فيروس كورونا على جسم الإنسان
اكتشاف حفرية جمجمة أصغر ديناصور عمرها 99 مليون سنة
اكتشاف "محرك" القوة الغاشمة للسرطان المدمرة لجسم الإنسان
انخفاض ضغط الدم.. وأسبابه
"كنز دفين" مفاجئ في أعماق المحيط الأطلسي!
عدسات لاصقة حديثة لتصحيح نظر الأشخاص المصابين بعمى الألوان
إيران تعلن عن إنتاج دواء لعلاج المصابين بفيروس كورونا
دراسة تكشف أول كائنات شكلت "شبكة اجتماعية" قبل 500 مليون عام