موقع وكالة الأنباء اليمنية سبأ

تاريخ الطباعة: 16-11-2018
رابط الخبر: http://www.sabanews.net/ar/news499408.htm
  ثقافة
ممارسة الرياضة يمكن ان تقلل من أثار الجينات في زيادة الاصابة بالسمنة
[18/يونيو/2018]
نيويورك-سبأ:

كشفت دراسة جديدة امريكية ان ممارسة الرياضة يمكن ان تقلل من آثار الجينات في زيادة الاصابة بالسمنة.


واضافت الدراسة التى اجراها باحثون من جامعة بوفالو في نيويورك ونشرت بمجلة مينابوس ان النساء المسنات اللاتي يحملن الجينات التي تجعلهن عرضة للبدانة بامكانهن الاستفادة من التمارين الرياضية للحد من خطورة ذلك..وقام الباحثون بتحليل بيانات أكثر من 8200 امرأة تتراوح أعمارهن بين 70 و 79 سنة وهن من أصل أوربي ووجدوا أن التأثيرات الجينية على مؤشر كتلة الجسم الذي يقيس نسبة الدهون في الجسم على أساس الوزن والطول كانت أقوى في النساء غير النشيطات وأضعف في أولئك الذين لديهم مستويات عالية من النشاط البدني.

وقالت الدكتورة هيثر أوش-من قسم لم الأوبئة والصحة البيئية في جامعة بوفالو إن الرسالة في هذه الدراسة هي أن المخاطر الجينية للسمنة ليست حتمية بالكامل وإن الاختيارات التي نجريها في حياتنا تلعب دورا كبيرا في صحتنا.واضافت:عملنا يشير إلى أنه في سن أكبر يمكننا التغلب على مخاطر الاصابة بالبدانة وبالنسبة لكبار السن فإن التمارين الرياضية مهمة لمنع فقدان العضلات مما يساعد على تقليل خطر السقوط بالإضافة العديد من المزايا الأخرى.